غالييرا في عمان

بتاريخ 6 نوفمبر 2010، تم في المتحف العُماني الفرنسي "بيت فرنسا"، افتتاح معرض "غالييرا في عمان: مائتا عام من فساتين الزفاف"، الذي تقدمه سفارة فرنسا في عُمان بالتعاون مع وزارة التراث والثقافة وتحت رعاية سعادة المهندس سلطان بن حمدون الحارثي، رئيس بلدية مسقط.
فقد لاقى هذا الحدث نجاحاً كبيراً لدى الجمهور العُماني والمقيم الذي أتى بكثرة للتمتع بأناقة فساتين زفاف دور الأزياء الفرنسية الكبرى.

حضر حفل الافتتاح عدد من كبار المسؤولين العُمانيين ومن بينهم سعادة سالم بن محمد المحروقي، وكيل لشؤون التراث بوزارة التراث والثقافة، كما حضر خصيصاً إلى سلطنة عُمان عدة مسؤولين فرنسيين: جان غوتييه، مساعد مدير عام التراث لدى وزارة الثقافة والاتصال، وجان-كريستوف بوسال، مساعد رئيس دائرة أفريقيا والشرق الأوسط لدى وزارة الخارجية والشؤون الأوروبية، وأوليفييه سايار، مدير متحف غالييرا.

تقدم سفارة فرنسا معرض "غالييرا في عُمان" رغبة منها في الاشتراك باحتفالات السلطنة بالذكرى الأربعين لتولي صاحب الجلالة السلطان قابوس عرش الحكم.

يكشف المعرض عن ثلاثين ثوب زفاف وكذلك عن العديد من الأغراض المأخوذة من مجموعات فخمة ليصف تاريخ الموضة من سنة 1810 وحتى 2010. هذه المسيرة لموكب فساتين الزفاف ترسم قصة تقاليد العرس وتصميم الأزياء في فرنسا.

يفتح المعرض أبوابه من 7 نوفمبر وحتى 25 ديسمبر.

Dernière modification : 09/02/2011

Haut de page